عسير غير المكتشفة لـ تيري موجيه مشعل_جديد

تأليف: تيري موجيه

150.50 ر.س

تأليف: تيري موجيه 

الناشر: شركة العبيكان للتعليم - الرياض

الطبعة: الأولى

التاريخ: 1441هـ


تيري موجيه هو اسم معروف ضمن قائمة طويلة من الرحالة الغربيين الذين استكشفوا البقاع النائية من شبه الجزيرة العربية. بعدما تخلص موجيه من قيود وظيفته، انطلق في رحلات المغامرة التي خاض أغلبها بمفرده، نحو المناطق الجبلية البرية لمنطقة عسير في المملكة العربية السعودية، والتي تتاخم الحدود الوعرة مع اليمن وحتى المنحدرات الشديدة باتجاه سهول تهامة على البحر الأحمر.

تروي صوره الرائعة وحكاياته المفعمة بالحياة قصة قبائل ومجتمعات لم يتغير نمط حياتها منذ قرون، فقد احتفظت هذه القبائل بسمات فريدة لا مثيل لها على وجه الأرض حيث استقر بعضها في مصاطب زراعية متشابكة، واستقر آخرون في المنحدرات الوعرة وسكنوا القرى التي تقع بين الوديان النائية، واتجه قسم منهم إلى رعي الأغنام. تبرز منازلهم الطينية وأسقفها المزخرفة في لوحة ملونة مدهشة، فتبدو على سفح الجبل كأنها جواهر متلألئة، ويرتدي شباب القبائل أغطية الرأس المنمقة والمزركشة، وتُعدُّ الألوان الجريئة هي السمة المميزة لكل احتفال وكل رقصة.

يفتح لنا (تيري موجيه) من خلال هذا العمل نافذة على مجتمعات وأماكن من النادر أن يسمع بها العالم الخارجي، ولم يسبق أن وثقتها الصور أو وصفتها الكلمات من قبل بمثل مهارات التصوير الفوتوغرافي والملاحظة الدقيقة التي أضافها موجيه إلى فن الترحال.

إن كتاب (عسير غير المكتشفة) يعد مساهمة فريدة من نوعها في الأدب المتعلق بالجزيرة العربية ؛ حيث يقدم اللمحة الأولى عن نمط حياة محكوم عليها بالاختفاء نتيجة لزحف وسائل التواصل الحديثة.

صورة الغلاف: يتميز الرعاة الشباب من قبيلة ربيعة بوادي ضلع بأزيائهم الفريدة ورشاقتهم.



  • 150.50 ر.س
نفدت الكمية

منتجات قد تعجبك